أمير الحدود الشمالية : نتطلع لتعزيز بيئة الأعمال في المنطقة ومعالجة المعوقات وتحسين البيئة الاستثمارية

  0

استقبل معالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار

أمير الحدود الشمالية : نتطلع لتعزيز بيئة الأعمال في المنطقة ومعالجة المعوقات وتحسين البيئة الاستثمارية



زياد الدغمي

إخبارية عرعر - زياد الدغمي :

استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة الحدود الشمالية في مكتبه بمقر الإمارة اليوم، معالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس إبراهيم بن عبدالرحمن العمر، وعدداً من مسؤولي الهيئة .
وبحث سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز, مع المهندس العمر عدد من الموضوعات الاقتصادية في منطقة الحدود الشمالية وآليات ضخ المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية، وتعريف المستثمرين بالفرص الموجودة بالمنطقة, وأطلع على الجهود التي تبذلها الهيئة لتطوير بيئة الاستثمار في المملكة ورفع تنافسية الاقتصاد السعودي.
كما تناول اللقاء المقومات التعدينية للمنطقة ومدى فعاليتها في بناء مستقبل مثمر ورسم مرحلة جديدة تضمن إيجاد المزيد من فرص العمل وجلب الاستثمارات وتعزيز بيئة الأعمال, وأهمية دعم الثروة الحيوانية كونها ثروة اقتصادية تعد من روافد الأمن الغذائي للمملكة، إضافة لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 المتعلقة بتنمية الأعمال الصغيرة والمتوسطة .
ونوه سمو أمير منطقة الحدود الشمالية, بالجهود التي تبذلها الهيئة العامة للاستثمار لتوسيع القاعدة الاقتصادية وإيجاد بيئة استثمارية جاذبة ومحفزة للقطاع الخاص وتوفير الضمانات اللازمة لحفظ الحقوق وما تقدمه الهيئة من خدمات إلكترونية من خلال منصاتها ومراكزها، الأمر الذي سيلبي تطلعات القيادة والمستثمرين .
ودعا سمو الأمير فيصل بن سلطان لتفعيل الاستثمارات السياحية في المنطقة وإبراز آثارها التاريخية ومضاعفة الجهود للوصول إلى تفعيل المقومات السياحية، مشيراً إلى ما تحظى به المنطقة من مقومات سياحية يمكن استغلالها وجذب المواطنين للسياحة الداخلية من خلال تفعيل برامج وخدمات وفعاليات قادرة على جذب السائح باستثمار تلك المقومات, متطلعا لتكثيف الجهود من الجميع لتحسين البيئة الاستثمارية للمستثمر المحلي والأجنبي، بالتعاون مع جميع الإدارات الحكومية لتحفيز عناصر البيئة الاستثمارية في المنطقة ومعالجة معوقاتها لتعزيز مقوماتها الاقتصادية لتكون المنطقة جاذبة ومتنامية سكانياً واقتصادياً وعمرانياً.
وأكَّد سموه خلال اللقاء, حرصه على تقديم كل ما يمكن من دعم ومساندة لدفع عجلة التنمية والاستثمار وتوسع الأعمال في المنطقة، منوهًا باهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -, وحرصهما على تحقيق رفاهية المواطن وتحقيق تطلعاته، من خلال دعم المشروعات الواعدة وتحسين بيئة الاستثمار وتمكينه من فرص الاستثمار والعمل.
وقال سمو الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز : «إن منطقة الحدود الشمالية منطقة جغرافية إستراتيجية وبحاجة ماسة إلى التحرك الذي يقوم على أسس علمية وجدوى اقتصادية»، مبدياً جاهزيته لتذليل جميع معوقات الاستثمار », متمنياً سموه للهيئة ومنسوبيها التوفيق.
من جانبه, عبّر المهندس العمر عن شكره لسموه أمير منطقة الحدود الشمالية، مؤكداً أن توجيهاته تشكّل دافعاً للهيئة ومنسوبيها لبذل مزيدٍ من الجهود الرامية إلى تحسين بيئة الاستثمار في المنطقة والتنسيق مع مختلف الوزارات والجهات المعنية لمواءمة أنظمة الاستثمار مع المتطلبات الحقيقية .
وأكد معالي محافظ الهيئة العامة للاستثمار أن الهيئة تبحث تطوير الفرص الاستثمارية في المنطقة وبناء المحفزات معالجة التحديات وإبراز المزايا التنافسية من خلال منتدى الاستثمار الذي سيعقد في المنطقة .






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *