الإعلام تستدعي عدداً من مشاهير “السوشيال ميديا” وتحيلهم للجان القضائية

  0

"إخبارية عرعر" تعلق على الخبر :

الإعلام تستدعي عدداً من مشاهير “السوشيال ميديا” وتحيلهم للجان القضائية



admin

إخبارية عرعر - فريق التحرير :

استدعت وزارة الإعلام عدداً من مشاهير “السوشيل ميديا” لمخالفتهم أنظمة المطبوعات والنشر ولوائحه التنفيذية حيث سيتم إحالة المخالفين إلى اللجان القضائية الإعلامية لإصدار الحكم اللازم.

وجاء ذلك في استجابة سريعة لوزارة الإعلام؛ بعد أن طالب عدد من المواطنين في الآونة الأخيرة بالتعامل مع تلك الظاهرة التي تساهم في نشر الانحلال وبعض الممارسات المخالفة، والتي تلحق الضرر بالشباب الذين يتخذون هؤلاء المشاهير قدوة لهم.‏

وفي ذات السياق نشرت صحيفة ” إخبارية عرعر ” في وقت سابق عن هذه الظاهرة المؤلمة الدخيلة على المجتمع ، حيث ذكرت الصحيفة في خبرها بعنوان :

جهات حكومية تخالف أنظمة وزارة الإعلام:
السناب شات خطر يهدد اهالي المنطقة ومطالب بوضع حد للمتطفلين

أصبحت هواية التصوير من ضروريات الحياة اليومية لدى جميع أفراد المجتمع وخصوصاً في ظل إنتشار برامج عديدة تشجع على ذلك ، متجاهلين أنظمة الدولة وخصوصيات الآخرين ومدى الضرر الذي يلحقهم بسبب تصوير طائش عبر سناب .

حيث اشتكى العديد من أصحاب المحلات والمتاجر بأنهم تعرضوا لعملية نصب واحتيال ومنهم من يتعرض للإحراج مقابل تصوير مقطع فيديو سناب .

وقد ذكر عبدالعزيز العنزي لـ”إخبارية عرعر” ان شخص جاء لمحله بعد افتتاحه وقال له انا صاحب السناب الشهير بعرعر وانا زوجها وهذا عملنا ورزقنا ، فقام بتصوير المحل بالكامل ، وقمت بمحاسبته ، ثم ذهب لأكتشف بعدها بأنني تعرضت لعملية نصب .

واضاف ابراهيم العنزي انه وبشكل يومي يأتي لنا أشخاص من الجنسين ويقومون بتصوير المحل بكامل بضاعته وعرضها على برنامج السناب ويقوم بطلب وجبة او وجبتين مجاناً بدون مقابل ، وأيضاً صديقي لديه محل يبيع فيه الهدايا والورود ويأتيه نفس الأشخاص ويطلبون مبالغ مالية مقابل تصويرهم ، واذا لم يدفع صديقي قاموا بأخذ بعض من الهدايا مقابل تصويرهم .

واشارت أ . أ والتي فضلت عدم ذكر أسمها بأنها تقع في إحراج كبير من أحد الأشخاص والذي يأتي بشكل يومي ليتعذر بتصوير منتجاتنا عبر تطبيق السناب مما تسبب بوقوع مشاكل عائلية بينها وبين زوجها بسبب أصحاب السنابات المتطفلين على حد قولها .

من جهته لوحظ في الآونة الأخيرة بأن بعض الجهات الحكومية تدعو وتكرم مستخدمي تطبيق “السناب شات” لتغطية فعالية او تغطية زيارة رسمية دون ادنى مسؤولية ويعقبها بذلك تكريم ، وهل من الممكن أن تكون الجهات الحكومية المعنية تجهل أنها تخالف النظام بدعوتهم وتجاهلت تصريح الدكتور عبدالعزيز صالح العقيل المستشار والمشرف العام على الإعلام الداخلي بوزارة الإعلام بأن التصوير على اختلافه أحد الأنشطة الاعلامية التي ترخص لها وزارة الاعلام ، ولا يجوز ممارسته إلاّ بتصريح من الوزارة ، مضيفاً أن المصور المتجول لابد أن يحمل بطاقة انتمائه لجهة معينة مصرح لها من قبل وزارة الاعلام ، مُشدداً على ضرورة مراعاة شروط التصوير المدرجة باللائحة التنفيذية لنظام المطبوعات والنشر الأخير .

الجدير ذكره أن أصحاب السنابات يقومون بتصوير كان من كان بدون أي إشعار أو استئذان او احترام لمن هم امامهم ، مما قد يعرضهم للمسألة القانونية بتصوير أشخاص دون علمهم حسب نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية الصادر عام ١٤٢٨ هـ ، كما نصت المادة الثالثة من نفس النظام بعقوبة السجن مدة لاتزيد عن سنة وغرامة مالية لاتزيد عن خمسمئة ألف ريال ، وأن الدولة حفظها الله خصصت عدة طرق للإبلاغ عن الجرائم المعلوماتية منها رقم 1909 ، ونظام أبشر ، وتطبيق كلنا أمن ، وجميع مراكز الشرطة التابعة للأمن العام .






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *