“المطلق” يفتي بجواز التهنئة بالعام الهجري

  1

أكد أنها ليست سنّة ولم تثبت عن النبي ﷺ

“المطلق” يفتي بجواز التهنئة بالعام الهجري



tamer12

إخبارية عرعر - محليات :

أجاز عضو هيئة كبار العلماء المستشار في الديوان الملكي، الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد المطلق، التهنئة بالعام الهجري الجديد مشيرا إلى أنها من مباحات القول والدعاء ولكنها ليست سنّة ولم تثبت عن النبي ﷺ.

وردًا عن حكم التهنئة بالعام الهجري الجديد في برنامج فتاوى على القناة السعودية الاولى اليوم، قال “المطلق”: ليس هناك ما يدل على المنع من التهنئة لكن يجب أن يعرف الناس انها لم تثبت عن النبي ﷺ.

أضاف: هي من مباحات القول والدعاء التي تقوي الاخوة وتفتح القلوب وتمكن المودة فيها.

وأردف: كل كلام يدعو به المسلم لأخيه ويزيد به المودة في قلبه فهو جائز ومشروع ، لكن لا نقول للناس إنه سنّة عن النبي ﷺ.

وتابع: إذا قال لك أحد مبروك بالسنة الجديدة أو سنة طيبة ومثل ذلك قول جمعة مباركة، فأنت ترد عليه عملاً بقوله تعالى: “وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا”.






1 التعليقات

    1. 1
      ....

      ابن عثيمين رحمه الله :
      لا يرى بأساً بالتهنئة بالعام الهجري الجديد ، ولذلك قد هنأ غيره بذلك ، وقال : لا يبعد أن تكون (( مستحبة لغيرها )) أيضاً ؛ لان الناس لا يفعلونها على وجه العبادة وإنما على وجه المجاملة ، وهي تعتبر من القول الحسن الجالب للألفة والمودة ، وتشتمل أيضاً على دعواااات تليق .

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *