فيصل بن خالد .. يكسب الرهان ويحقق النجاح

  0

فيصل بن خالد .. يكسب الرهان ويحقق النجاح



admin

ظهر الاحتفال الذي أقامته إمارة منطقة الحدود الشمالية كواحد من أبرز الاحتفالات التي شهدتها الجولة الملكية الكريمة لمناطق المملكة، إذ حظي الاحتفال الذي أقيم في ساحة الرفاع غرب مدينة عرعر بإشادات واسعة من الجميع.
وقد بدأ الاحتفاء بخادم الحرمين الشريفين منذ خروجه من بوابة المطار، حيث كان الهجانة والخيالة في استقباله مع الموروث الشعبي المعروف ب (الدحة)، في حين اصطف آلاف الطلاب من مدارس التعليم العام وجامعة الحدود الشمالية والكليات التقنية على طول الطريق بدءا من بوابة المطار، حاملين معهم راية التوحيد وصورتي الملك وولي العهد، في منظر رائع ومشاهد تؤكد أن هناك عملا منظما ومرتبا، واستعدادا كبيرا يليق بالضيف الكبير.
واستكمل النجاح بالحفل الرسمي الذي أقيم بحضور خادم الحرمين الشريفين وولي العهد وعدد كبير من الأمراء والوزراء، والذي كان قمة في التنظيم، وحوى فقرات لفتت الأنظار، لاسيما فقرات الأطفال التي كانت مثار إعجاب كل من شاهد الحفل، إضافة إلى الأوبريت المغنى الذي صاغ كلماته الشاعر فهد المساعد، وأداه كل من محمد عبده ورابح صقر وماجد المهندس، وزاد من نجاح الحفل بشكل جعله واحدا من أنجح الاحتفالات، إن لم يكن أفضلها، هذا التفاعل الكبير من الوالد القائد مع العرضة السعودية التي أُديت في الحفل. إضافة إلى تشرف أهالي المنطقة وأعضاء الفرقة بوجود خادم الحرمين الشريفين بينهم لفترة أسعدت الجميع.
ورغم حداثة الأمير فيصل بن خالد بن سلطان في إمارة المنطقة، إلا أنه كسب الرهان ونجح نجاحا كبيرا في إظهار احتفال مميز يليق بالضيف الكبير.
والأمير الشاب منذ قدومه لمنطقة الحدود الشمالية، وهو يكسب محبة وتقدير واحترام وثقة المواطنين يوما بعد آخر، وهو ما عبر عنه خلال كلمته أمام خادم الحرمين الشريفين وولي العهد الأمين، حين وصف أهالي المنطقة بأنهم أهل الجود والكرم والولاء والانتماء، وأن منطقتهم هي أرض الجمال ومعادن الرجال، وأن صدورهم الشمالية هي الصفة الخالدة والكريمة التي يفخر بها أهل هذا الجزء العزيز من بلادنا الغالية. هذه العبارات وهذا الوصف كان له وقع كبير لدى أهالي الشمالية الذين يثقون أن الأمير الشاب سيقود المنطقة إلى ما يتمنون بدعم من القيادة الرشيدة.
وجاء تداول الكثير من الناشطين في وسائل التواصل الاجتماعي لروعة وجمال احتفال الحدود الشمالية، تأكيدا على هذا النجاح، وأن الأمير الشاب كسب الرهان الأجمل والأروع.
الأمير فيصل بن خالد بن سلطان غيّر منذ قدومه إلى المنطقة آلية وشكل الاحتفالات، ابتداء من الاحتفاء باليوم الوطني والأعياد وغيرهما من المناسبات، وكان آخرها قبل أقل من شهر احتفالا خاصا برؤية 2030 تحت عنوان (مسائية الرؤية) والذي كان محل إعجاب كل من حضره أو شاهده.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *