بعد عاصفة “كشف الوجه”.. الكلباني: ضجيج الشتائم لا يكتم همس الحق

  1

بعد عاصفة “كشف الوجه”.. الكلباني: ضجيج الشتائم لا يكتم همس الحق



admin

متابعات - إخبارية عرعر:

جدد إمام الحرم المكي السابق الشيخ عادل الكلباني إثارة الجدل حول مشروعية كشف الوجه للمرأة، وموقف المجتمع السعودي منه، معتبرًا أن “رأي السعوديين الحقيقي في الحجاب تعرفه في السفر”.

وقال الكلباني عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن “ضجيج الشتائم لا يكتم همس الحق”.

وأثارت تغريدة الكلباني موجة من الجدل على صفحته الشخصية، حيث قال علي شاوش: “دائمًا صياد.. تغريدة أصابت في مقتل”. واعتبر محمد الفوزان أنه “كلام رائع.. وهو اختبار عملي في الغربة”.

ورأى الدكتور عبد الله الدخيل أن كلام الشيخ عادل الكلباني “صحيح”، معتبرًا أن “العادات طغت على العبادات”.

في المقابل، قال عبد الله القحط: “سلامات يا شيخ عادل.. هل الأحكام الشرعية عُرضة للآراء والاستفتاءات!؟”.

وهاجمت المغردة فاتن الغامدي الشيخ الكلباني، حيث قالت: “من المعيب على مثلك أن يعمم، خصوصًا أن غالبية الناس لم يسافروا خارج المملكة وكثير ممن سافرن محافظات على حجابهن”.

وقال سعيد حسن الزهراني: “لا تعمم.. سافرنا وبحمد الله الحجاب كان حاضر لنسائنا”، فيما تساءلت آمنة آل علي: “يعني الحكم الشرعي متغير على حسب المكان؟”.

وأبدى المغرد “ضمير” استغرابه من تعميم الكلباني، متسائلا: “بأي منطق وبأي حجة جعلته رأي الجميع؟ عجبًا لهذا التعميم!”.

وقالت مشاعل الحقباني: “انتبه لتغاريدك لا تكون شاهدة عليك لا تعمم في كلامك، كثير من السعوديين يسعدون بلبسهم حجابهم كما أمرهم به الله”.

وكان الكلباني دافع عن ظهور رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أحمد بن قاسم الغامدي بصحبة زوجته كاشفة الوجه يوم أمس (السبت 13 ديسمبر) على قناة “mbc”.

وقال الكلباني، أمس الأحد (14 ديسمبر 2014) عبر صفحته الرسمية في موقع “تويتر” إن “من قال من العلماء بجواز كشف وجه المرأة لم يمنع نقابها وتغطية وجهها! وليس الكلام عن الأفضل والمشروع، بل عن الواجب والمباح!”.

واستشهد الكلباني في جواز إظهار المرأة وجهها، بأقوال عدد من العلماء منهم ابن جرير والإمام القرطبي وابن عاشور، مطالبًا “السفهاء” بكف ألسنتهم عن أكابر العلماء، حيث قال: “إنما نقلت الأقوال حتى يمسك بعض السفهاء عن اتهام أكابر علماء السلف بالجهل والدياثة، وغير ذلك، وهو لا يشعر! اختر ما شئت وأمسك لسانك”.

وأضاف الكلباني: “كل مسألة اختُلِف فيها لن تستطيع أبدًا أن تَجمَع الأمةَ على قول واحد فيها!” موضحًا أنه “قد يتبع المرء هواه بالتيسير، وقد يتبع هواه بالتشديد فدعوا النوايا للعليم الخبير جل جلاله”.

في المقابل، علق الداعية عبد العزيز الطريفي، الأحد (14 ديسمبر 2014) على ظهور الغامدي بصحبة زوجته كاشفة الوجه بقوله: “إذا رأيت من يتتبع مسائل الخلاف ليُحلّل ما يمكن تحليله باسم البحث عن الحق، ولا تجده يغار على انتهاك المحرمات القطعية فهو صاحب هوى”.

وأضاف الطريفي عبر صفحته الشخصية في تويتر: “يفرّق العقلاء بين خلاف الفقهاء وأساليب السفهاء، فمن يُحلل النبيذ في سوق الخمور كمن يؤصّل للعفيفة بكشف وجهها وسط عاريات”.






1 ping

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com