إسلام أباد .. ولي العهد يبشر بقدوم “شرق أوسط عظيم”: لهذا السبب نحن هنا

  0

قال: نستثمر 20 بليون دولار أمريكي والرقم سينمو بكل تأكيد كل شهر وكل عام

إسلام أباد .. ولي العهد يبشر بقدوم “شرق أوسط عظيم”: لهذا السبب نحن هنا



tamer12

إخبارية عرعر - متابعات:

أكّد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أن جمهورية باكستان الإسلامية بلد عزيز على خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – والشعب السعودي، مؤكداً متانة العلاقات الإستراتيجية بين البلدين الشقيقين والرغبة في تعزيزها وتعميقها في المجالات كافة.

جاء ذلك ضمن كلمة لسمو ولي العهد خلال مأدبة العشاء التي أقامها أمس، رئيس وزراء باكستان عمران خان؛ احتفاءً بسموه؛ حيث قال سمو ولي العهد: “إن نماء إجمالي الناتج المحلي لباكستان خلال العام الماضي 2018 بنسبة خمسة في المائة، يجعلنا نرى أن باكستان ستكون مزدهرة في المستقبل، ونريد أن نتأكد من أننا سنكون جزءاً من هذا الازدهار”.

وأشار سموه إلى أنه تم التوقيع اليوم على مذكرات تفاهم بين الجانبين، وأن حجم الاستثمار بـ 20 بليون دولار أمريكي؛ استثمار كبير للمرحلة الأولى، وسينمو بكل تأكيد كل شهر وكل عام لأرقام أكبر.

وأضاف سمو ولي العهد: “نحن نؤمن بمنطقتنا، ولذلك نحن نستثمر فيها، ونحن متأكدون أنه ستكون هناك يوماً ما منطقة شرق أوسط عظيمة”.

وفيما يتعلق بالسياحة، قال سموه: “اليوم لدينا 18 مليون سائح وسنحقّق 50 مليون سائح بشكل سريع وسهل في الأعوام القادمة، ولدينا العديد من التراث والأماكن الجميلة، إلى جانب بنية تحتية واستقرار، ولدينا كل شيء بما في ذلك التمويل اللازم للاستثمار في المجال السياحي”.

من جهته، رحّب رئيس وزراء باكستان في كلمةٍ مماثلة بزيارة سمو ولي العهد لبلاده، مؤكداً عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين في المجالات كافة، مشيراً إلى مكانة المملكة العربية السعودية قيادةً وشعباً لدى باكستان، واصفاً إياها بالصديقة الحقيقية التي تقف إلى جانب باكستان في كل الظروف.

وقال: “إنه بعد توليه منصبه ومضي ستة أشهر زار المملكة وشُرف بزيارة مكة المكرّمة والمدينة المنوّرة، مؤكداً أن المملكة العربية السعودية وباكستان تصعدان بعلاقتهما إلى مستوى لم يعهد في السابق؛ وهذه العلاقات تسمح بالاستثمار بين البلدين، وتُوجت هذه الليلة بتوقيع سبع اتفاقيات ومذكرات تفاهم ثنائية بين الجانبين.

وكان قد وصل -بحفظ الله ورعايته- صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، مساء أمس، إلى إسلام أباد، في زيارة رسمية لجمهورية باكستان الإسلامية.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله مطار قاعدة خان العسكرية، رئيس وزراء باكستان عمران خان؛ وقائد الجيش الباكستاني الفريق أول قمر جاويد؛ وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى باكستان نواف المالكي؛ وسفير باكستان لدى المملكة رجا علي خان.

وفور نزول سمو ولي العهد من الطائرة أطلقت المدفعية 21 طلقة ترحيباً بسمو ولي العهد، وكانت الطائرات الباكستانية المقاتلة قد رافقت طائرة سمو ولي العهد لدى دخوله الأجواء الباكستانية ترحيباً بمقدم سموه.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com