“انتظروا الشتاء القارس فالوحش الجليدي قادم نحونا” .. الحصيني: لا تبالغوا

  0

خبير الطقس: كلام لا يستند إلى أدلة علمية ومخالف للاحتباس الحراري

“انتظروا الشتاء القارس فالوحش الجليدي قادم نحونا” .. الحصيني: لا تبالغوا



tamer12

إخبارية عرعر - محليات :

وصف الباحث في الطقس والمناخ وعضو لجنة تسميات عبد العزيز الحصيني؛ ما يتم تداوله عن الشتاء القارس البرودة والوحش الجليدي القادم إلينا، بأنه كلام مبالغ فيه ولا يستند إلى أدلة علمية.

وقال الحصيني؛ السبت، وعبر حسابه في “تويتر”: يسأل البعض عن أنه في ٢٠٢٠م سيتحقق على أرض الواقع شتاء قارس البرودة وسيتجمّد كل شيء، في طريقه الوحش الجليدي بدأ بالزحف نحونا.. شتاء قادم قاسٍ جداً في الطريق إلينا.. هذا الكلام مبالغ فيه ولا يستند إلى أدلة علمية ومخالف للاحتباس الحراري الذي يسهم في تدفئة جو الأرض السطحي”.

يُذكر أن بعض الحسابات بمواقع التواصل الاجتماعي تداولت هذه التوقعات خلال الأيام الماضية وبقليل من البحث اتضح أن ما يُسمى الوحش الجليدي يقصد به كتلة جليدية ضخمة، نشرت وكالات أنباء عنها في سبتمبر من عام الماضي 2018 حيث قالت حينها إن الكتلة بدأت في التحرك بعد انفصالها، العام الماضي، عن جليد القارة القطبية الجنوبية «أنتاركتيكا»، وحذر خبراء التغير المناخي من أن إيقاف تلك الكتلة لن يكون أمراً سهلاً، إذ يبلغ وزنها تريليون طن، ويضاهي حجمها 4 أضعاف العاصمة البريطانية، لندن، وتعد الكتلة الجليدية، التي بدأت التحرك والدوران غرب «أنتاركتيكا»، واحدة من أكبر الكتل الجليدية على الإطلاق، وحدث الشرخ العام الماضي، على حافة جرف «لارسن سي» الجليدى في القارة القطبية الجنوبية.

وحينها نقلت صحيفة «مترو» البريطانية، عن البروفيسور مارك براندون؛ من الجامعة المفتوحة، قوله، أمس، إن الجبل الجليدي «لن يتم إيقافه بسهولة»، ووصفه بأنه «وحش جليدي»، وكتب براندون على مدونته على الإنترنت أن الجبل الجليدي A-68، انفصل عن جرف لارسن سى، بعد سنوات من الشقوق المنتشرة عبر الجليد، وظل عالقاً قرب الجرف الجليدي، إلا أنه أصبح يتحرك ناحية المحيط في اتجاه عكس عقارب الساعة.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *