“المواصفات” تبحث أساليب علاج عيوب الطرق الأسفلتية بمشاركة المختصين

  0

محافظ الهيئة: الورشة تمثل انطلاقة جديدة نحو التعاون البنّاء بين جميع الجهات

“المواصفات” تبحث أساليب علاج عيوب الطرق الأسفلتية بمشاركة المختصين



واس

إخبارية عرعر - واس :

نظمت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة بفرعها بالمنطقة الشرقية ورشة عمل حول “عيوب الطرق الأسفلتية – أسبابها وأساليب علاجها”، بمشاركة نخبة من المتخصصين والمهتمين والجهات الحكومية والخاصة، تحت رعاية محافظ الهيئة الدكتور سعد بن عثمان القصبي.

وقال “القصبي” في كلمة ألقاها نيابةً عنه مدير عام فرع الهيئة بالمنطقة الشرقية أحمد بن يحيى العبثاني: إقامة مثل هذه الورش المتخصصة تمثل انطلاقة جديدة نحو العمل والتعاون البناء والفعال بين جميع الجهات، وإيجاد الحلول المناسبة؛ لرفع كفاءة وجودة شبكة الطرق في المملكة، وبمشاركة قيمَة وفعَالة من الخبراء والمختصين في هذا المجال.

وتركز أول محاور الورشة على “مواصفات المواد الأسفلتية المستخدمة في رصف الطرق والتحقق من جودتها”، الذي تضمن عدة أوراق عمل كان أبرزها دور مركز الأبحاث والدراسات بهيئة المواصفات في تطوير المواصفات القياسية السعودية للدكتور سعيد بن سلطان الشهراني مدير عام الإدارة العامة للأبحاث والدراسات بالهيئة.

وألقى مدير إدارة الجودة بفرع الهيئة بالمنطقة الشرقية المهندس عبدرب الأمير الصقر، الضوء على أهمية تطبيق المواصفات القياسية واللوائح الفنية السعودية ودورها في جودة رصف الأسفلت.

وتحدث مدير عام مركز الابتكار والجودة والبيئة في وزارة النقل الدكتور العباس بن أحمد الحازمي حول أهمية التحقق من جودة المواد الخام المستخدمة في رصف الأسفلت.

واختتمت مناقشات المحور الأول من الورشة بورقة عمل حول برنامج الجودة لمصانع الخرسانة الجاهزة ومواد الطرق بأمانة المنطقة الشرقية قدمها المهندس خالد بن ناصر السويدان بأمانة المنطقة الشرقية.

وتركز المحور الثاني على “تصميم الخلطات الأسفلتية ودور المحسنات المستخدمة في رفع كفاءة الأسفلت وإطالة العمر الافتراضي” وتحدث خلاله الدكتور عبدالرحمن بن فهد الفهيد من جامعة الملك فيصل بالأحساء عن التجارب المخبرية للابيوكسي الإحيائي في تحسين خلطات الأسفلت.

وتمحورت الورقة الثانية حول البنية الأساسية للطرق والمحسنات الإسفلتية للمهندس مارك جوسيف محلل بمركز شهادات الحكومات والشركات بإحدى الشركات المتخصصة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

واختتمت الورشة فعالياتها بعدد من أوراق العمل تناقش “أسباب عيوب الطرق الأسفلتية والأساليب العلمية لعلاجها” بدأها المهندس محمد سعيد الغامدي من أمانة المنطقة الشرقية بورقة عمل عن عيوب الطرق الأسفلتية.. الأسباب والإجراءات الرقابية لعلاجها.

وألقى رئيس قسم هندسة النقل والمرور بجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بالدمام الدكتور سامي عبدالله عثمان خير، ورقة عمل عن التدهور السريع للطرق الإسفلتية بالمنطقة الشرقية.

وفي ختام المحور الثالث، كانت الورقة الأخيرة للمهندس حمد المهذل من شركة أرامكو السعودية وتحدث فيها عن تجربة شركة أرامكو السعودية في تقنيات الطرق الأسفلتية.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *