وكيل “الصحة” يوضح مدى مأمونية تلقي جرعتين من لقاحين مختلفين لكورونا

  0

مؤكدًا أن سلاسل إمداد اللقاحات مستقرة عالميًا

وكيل “الصحة” يوضح مدى مأمونية تلقي جرعتين من لقاحين مختلفين لكورونا



tamer12

إخبارية عرعر - متابعات:

قال وكيل وزارة الصحة المساعد للصحة الوقائية الدكتور عبدالله عسيري، اليوم الأحد، إن تلقي جرعتين من لقاحين مختلفين ثبت عالميًا مأمونيته، مؤكدًا أن سلاسل إمداد اللقاحات مستقرة عالميًا خلال الوقت الحالي، رغم التنافس الشديد بين الدول للحصول على أفضل اللقاحات.

وأوضح خلال حديثه في برنامج “ياهلا” على قناة “روتانا خليجية”، أن الهدف الآن هو الوصول إلى أن يكون 70% ممن تزيد أعمارهم عن 18 عامًا قد حصلوا على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح خلال شهرين.

وبشأن الشائعات المتعلقة بإلغاء الجرعة الثانية، قال عسيري إن الوزارة تسعى لتقليل مستوى الحالات الخطيرة والمتوسطة وأعداد المنومين، وهو ما يستلزم تغطية أكبر قدر من أفراد المجتمع بجرعة واحدة على الأقل من اللقاح، نافيًا أن يكون قد تم إلغاء الجرعة الثانية.

وأشار إلى أن من تعافوا من كورونا وحصلوا على جرعة واحدة من اللقاح، تتكون لديهم مناعة قد تصل إلى سنة، مؤكدًا أنه سيتم استدعاؤهم حال تبين حاجتهم لجرعة ثانية.

وقال إنه ثبت عالميًا مأمونية الحصول على جرعتين من لقاحين مختلفين لكورونا، وبالأخص لقاحا “فايزر” و”أسترازينيكا”، مشيرًا إلى أنه يجرى في الوقت الحالي دراسة مدى فعالية ذلك، وإن كانت المؤشرات ترجح فعالية ذلك.

وأبان أنه حال لم تتوفر الجرعة الثانية من نفس اللقاح المعطى في الأولى، فقد يكون من الأسلم إعطاء المستفيدين، وبالأخص الفئات الأكثر عرضة للخطورة، جرعة ثانية من لقاح آخر، موضحًا أن المملكة لم تلجأ حتى الآن لإعطاء جرعتين من لقاحين مختلفين، وذلك بسبب توافر كميات مناسبة من اللقاحين، إلا أنها قد تلجأ لذلك الحل مستقبلًا.

ونفى الوكيل المساعد للصحة الوقائية، رصد أي مضاعفات سلبية للقاح “أسترازينيكا” داخل المملكة، مؤكدًا أنه عالميًا تم رفع حظر إعطائه لكبار السن في العديد من البلدان.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com