صدور الموافقة السامية بتشكيل فِرَق عمل لتنمية المحتوى المحلي في الجهات الحكومية

  0

وزير الصناعة: شكّل أجندة وطنية تُسهم جميعُ الشرائح الاقتصادية في تنميته

صدور الموافقة السامية بتشكيل فِرَق عمل لتنمية المحتوى المحلي في الجهات الحكومية



واس

إخبارية عرعر - واس:

صدرت الموافقة السامية على طلب هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية، بتشكيل فِرَق عمل لتنمية المحتوى المحلي في جميع الجهات الحكومية التي تمول ميزانيتها من الميزانية العامة للدولة؛ لتتولى القيام بجميع المهام والمسؤوليات المتعلقة بتنمية المحتوى المحلي.

وتَضَمّنت الموافقة توجيه الجهات الحكومية التي تباشر أعمال وإجراءات طرح الأعمال والمشتريات والتعاقد، بتشكيل فِرَق لتنمية المحتوى المحلي، للقيام بجميع المهام والمسؤوليات المتعلقة بتنمية المحتوى المحلي، ويرتبط الفريق برئيس الجهة الحكومية.

ونصت الموافقة على أن هذه الفِرَق ستعمل بالتعاون والتنسيق مع الهيئة لتحقيق الالتزام بمتطلبات المحتوى المحلي، واتفاقيات توطين الصناعة ونقل المعرفة، ومعالجة شكاوى القطاع الخاص، وتقديم الرأي الفني عند فحص العروض، إضافة إلى توفير البيانات والتقارير التي تحتاجها الهيئة، ورفع التقارير الدورية المتعلقة بتنمية المحتوى المحلي وغيرها من المهام المتعلقة بالمحتوى المحلي.

وأكد وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية بندر بن إبراهيم الخريف، أن ملف المحتوى المحلي يشكّل أجندة وطنية تُسهم جميع الشرائح الاقتصادية في تنميته، ويظهر هذا الاهتمام جليًّا في عدد من الإصلاحات والأوامر الملكية السامية التي صدرت في الأعوام الماضية؛ بهدف تمكين المحتوى المحلي وزيادة نسبة حضوره في الاقتصاد الوطني، التي توجت بهذه الموافقة السامية لتكون عاملًا مهمًّا في تمكين الهيئة من متابعة وتطبيق متطلبات وآليات المحتوى المحلي.

وأضاف أن وجود هذه الفِرَق في الجهات الحكومية وبالتعاون مع الهيئة سيضمن تفعيل آليات تفضيل المحتوى المحلي كافة الواردة في لائحة تفضيل المحتوى المحلي والمنشآت الصغيرة والمتوسطة والشركات المدرجة في السوق المالية في الأعمال والمشتريات الحكومية.

يُذكر أن الهيئة باشرت تفعيل الأمر السامي بإصدار الدليل الإرشادي لتشكيل الفرق، وطوّرت منهجية العمل.

وسيتم تفعيل الفِرَق عبر ثلاث مراحل، تبدأ المرحلة الأولى بتشكيل الفرق، ثم عقد ورش العمل لتوضيح الآلية والمنهجية التي ستعمل من خلالها الفرق، وفي المرحلة الأخيرة يفعل دور الفِرَق ويبدأ تنفيذ المهام.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com