السديس: المملكة تعاملت مع ظروف الجائحة بكل حرفية ضاربةً أروع الأمثلة في إدارة الأزمات

  0

قال: قفزت قفزات نوعية في عدد من المجالات ومن أهمها التقانة التي سخرتها في المجالات كافة

السديس: المملكة تعاملت مع ظروف الجائحة بكل حرفية ضاربةً أروع الأمثلة في إدارة الأزمات



tamer12

إخبارية عرعر - متابعات :

أكد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس؛ أن من آثار جائحة كورونا الإيجابية النقلة النوعية في تطوير الخدمات تحقيقاً للخطط الإستراتيجية المستقبلية لتوفير بيئة تعبدية صحية آمنة بالحرمين الشريفين.

وقال: إن المملكة العربية السعودية في ظل قادتها -حفظهم الله- تعاملت مع ظروف جائحة كورونا بكل حرفيةٍ واقتدار، ضاربةً أروع الأمثلة في إدارة الأزمات والتعامل معها، بل كيفية تحويل المحن إلى منح، فالمملكة العربية السعودية خلال فترة الجائحة قفزت قفزات نوعية في عددٍ من المجالات، ومن أهمها مجال التقانة، حيث قامت بتسخيرها والاستفادة منها في المجالات كافة.

وبيّن أنه كان للحرمين الشريفين وافر النصيب من هذه المنحة الربانية، حيث تم خلال فترة الجائحة، تحقيق عددٍ من الخطط الإستراتيجية المستقبلية في توفير بيئة تعبدية صحية آمنة بالحرمين الشريفين، وذلك من خلال تسخير التقانة وتفعيل الذكاء الاصطناعي وتطوير الخدمات لتكون ذكية مواكبة للمرحلة التي تشهدها بلادنا وفق الرؤية المباركة لبلادنا (2030).

وفي ختام حديثه، رفع معالي الرئيس العام أكف الضراعة إلى الله -عزّ وجلّ- أن يديم على بلادنا نعمة الخير والأمن والأمان، وأن يبارك في جهود قادتها وأن يجعل ما يقومون به من خدمات جليلة للإسلام والمسلمين بشكلٍ عام، والحرمين الشريفين بشكلٍ خاص، في موازين أعمالهم الصالحة.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com