الشباب لانتزاع الصدارة.. والنصر لتصحيح المسار

  0

عودة قطار دوري المحترفين بـ4 مباريات

الشباب لانتزاع الصدارة.. والنصر لتصحيح المسار



tamer12

إخبارية عرعر - متابعات :

تعود المتعة مجددًا بعودة منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بعد التوقُّف الدولي الذي دام قرابة أسبوعَيْن نظير ارتباط المنتخب السعودي الأول لكرة القدم بمباراتَيْ أستراليا وفيتنام ضمن الجولتَيْن الخامسة والسادسة من المجموعة الثانية للدور النهائي من التصفيات الآسيوية لكأس العالم 2022 في قطر.

وسيعاود قطار دوري المحترفين السعودي انطلاقته اليوم السبت الموافق 20 نوفمبر الجاري بإقامة 4 مباريات ضمن منافسات الجولة الثانية عشرة، على أن تُستكمل المباريات يوم الأحد بأربع مواجهات أيضًا.

الطائي – الفتح
يستضيف فريق الطائي متذيل جدول الترتيب بـ7 نقاط نظيره الفتح العاشر بـ 12 نقطة على ملعب مدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الرياضية بحائل عند الساعة الـ(3:20) عصرًا.

ويأمل الطائي بإيقاف مسلسل الخسائر الملازم للفريق في الجولات الأربع الأخيرة، والعودة لطريق الانتصارات لمغادرة المركز الأخير، والخروج من دوامة شبح الهبوط.

وفي المقابل يسعى الفتح لاستعادة توازنه عقب خسارته في مباراتَيْه السابقتَيْن أمام أبها والاتحاد لتحسين مركزه بجدول الترتيب، ولاسيما أنه تنتظره ثلاث مباريات كبيرة في الجولات المقبلة، يبدؤها بملاقاة ضمك، ثم الهلال والنصر.

ضمك – الفيحاء
يلاقي ضمك ثالث الترتيب بـ21 نقطة ضيفه الفيحاء السادس بـ 17 نقطة على ملعب مدينة الأمير سلطان بن عبدالعزيز بأبها عند الساعة الـ(3:30) عصرًا.

يبحث ضمك عن استعادة نغمة الانتصارات لنسيان خسارة الجولة الماضية من الهلال من أجل إفراح جماهيره، وأيضًا لاعتلاء الصدارة مجددًا.

وسيرمي أصحاب الضيافة بكامل ثقلهم من أجل تحقيق انتصار جديد، يضعهم في مقدمة فِرق الصدارة، ويمنحهم الأمل في المنافسة من جديد على لقب بطل الشتاء.

في حين يتطلع الفيحاء لمواصلة نتائجه المميزة هذا الموسم، وتحقيق انتصاره الثاني تواليًا لأول مرة هذا الموسم بعد فوزه في المرحلة السابقة على الحزم؛ لتضييق الخناق على رباعي المقدمة.

الفيصلي – الشباب
يحل الشباب الوصيف بـ21 نقطة ضيفًا ثقيلاً على الفيصلي صاحب المركز الثامن بـ14 نقطة على ملعب مدينة المجمعة الرياضية عند الساعة الـ(5:45) مساء.

ويطمح الشباب بالعودة بالنقاط الثلاث لمواصلة حصد الانتصارات، والوصول إلى الفوز السادس على التوالي لخطف صدارة جدول الترتيب، ولاسيما أن الفريق يعيش في الوقت الحالي واحدة من أجمل الفترات في تاريخه في ظل الانسجام التام بين لاعبيه الذين يقدمون أداء مميزًا، جعل النقاد يشيدون بهم، ويضعونهم في مقدمة المنافسين على اللقب.

في حين لن يكون الفيصلي خصمًا سهلاً في ظل رغبته الكبيرة في مواصلة نتائجه الإيجابية، والمحافظة على سِجله خاليًا من الهزائم للجولة السابعة على التوالي.

النصر – الرائد
على ملعب مرسول بارك يواجه النصر الجريح صاحب المركز التاسع بـ13 نقطة ضيفه الرائد الخامس بـ14 نقطة عند الساعة الـ(7:40) مساء.

يسعى النصر لتضميد جراحه، وتصحيح المسار، ووقف مسلسل نزيف النقاط المستمر في الجولات الثلاث الأخيرة للعودة لسكة الانتصارات لتحسين مركزه، والاقتراب أكثر من فرق المقدمة، ولاسيما مع تبقي مواجهتَين مؤجلتَين في رصيده أمام الطائي والهلال.

وعانى النصر سوء النتائج منذ خروجه الآسيوي على يد الهلال في الدور نصف النهائي للمسابقة؛ إذ لم يعرف طعم الفوز في مبارياته الثلاث الأخيرة؛ إذ خسر من الاتفاق والشباب، وتعادل أمام الفيحاء؛ وهو ما دفع الإدارة لإقالة المدرب البرتغالي بيدرو مانويل بعد 40 يومًا فقط من توليه مهمة تدريب الفريق خلفًا للبرازيلي مانو مينيز.

وفي المقابل يدخل الرائد المواجهة وهو يبحث عن انتصار جديد، يقربه أكثر من رباعي المقدمة، كما يبحث عن فوزه الأول على النصر؛ إذ لم يعرف طعم الفوز عليه في آخر 10 مباريات.






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com