مشاعل الأملح

مشاعل الأملح

تاريخ التسجيل : 2018/10/22

 


إقرأ المزيد

  1. لماذا؟
  2. موهبة مختلفة
  3. سلسلة إيجابية (٦والأخيرة) أنت لها
  4. سلسلة إيجابية(٥) التقدير
  5. سلسلة إيجابية (٤) إدارة الأزمات

الأكثر نقاشاً

  1. زِيَارَةُ مِلْكِيَّةٍ،،، الْغَيْثَ،، وَالْمَطَرَ
  2. منابر من نور
  3. مشاعل الأملح تكتب| “من عرعر….إلى ابن سلمان”
  4. موهبة مختلفة

مشاركات الكاتب

لماذا؟

سافروا إلى أجمل البلدان،وسكنوا أرقى الفنادق ،تنقلوا بسياراتهم الفارهة بين الحدائق والمراكز التجارية ،وتسوقوا من الماركات العالمية ،وحضروا كل المناسبات ،ولكن ؟لايشعرون بالمتعة .فهي تكاد لاتتجاوز تلك المسافة التي قطعوها . لم يفكر أحدهم بالسبب الرئيسي ،وظن غيرهم بأن الحياة هكذا .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2717476.html

موهبة مختلفة

يتفاوت البشر ،وتختلف اهتماماتهم ،كما تختلف مواهبهم فموهوب بالرسم ،وموهوب بالكتابة،وموهوب بالفروسية،وقد يهتم أحدهم للرياضة ،وينشغل آخر بصنع يومه وفق مفهومه الخاص . لاعجب من ظهور موهبة ذات طابع خاص في حياة الكثير ،تلك الشخصية التي عَنيت بصناعة (النكد)واهتمت بتطوير نفسها .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2717013.html

سلسلة إيجابية (٦والأخيرة) أنت لها

كل إنسان منا في هذه الحياة له هدف ينشده ويطمح إلى تحقيقة ،لكي يعانق هذا الهدف لابد من أن يكون صادق مع نفسه وواثق من رغبته في تحقيقة . انظر لحياتك وتمعن في تفاصيلها تجدها مجموعة من الأهداف، والأماني ،ونوايا تسعى .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2716566.html

سلسلة إيجابية(٥) التقدير

التقدير مطلب إنساني قبل أن يكون سلوكاً حضارياً ،كما أن المجتمعات ترتقي به ،وتسمو به العقول ،فمتى تعاملت به كنت داع للسلام والتسامح . لايقتصر التقدير على الجنس،والعرق،واللون،والمنصب بل هو سلوك ينبع من الداخل يبدأ بتقدير الإنسان لنفسه وينتهي بتقديره للآخرين .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2716128.html

سلسلة إيجابية (٤) إدارة الأزمات

المشاكل والأزمات روتين للحياة البشرية فليس من الغريب أن تمر بها ولكن الغريب هو طريقة تعاملك وإدارتك لها . وإليك بعض النقاط للتعامل معها : *القبول والرضا :فاعلم أن ماأصابك لم يكن ليخطئك وأن القبول يساعدك على التعامل معها بالشكل الصحيح. *المواجهة: لأن .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2715671.html

سلسلة إيجابية (٣) التحرر

أنت مولود على الفطرة وهذه الفطرة تجعل منك إنسان لايتأثر بغيره من عادات وتقاليد بالية رانت على القلب وأكسبته الإثم (كَلَّا ۖ بَلْ ۜ رَانَ عَلَىٰ قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ)المطففين إذا بحثت داخلك فغالباً ماتكون رهن فكرة أو معتقد تتناقله دون .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2715345.html

مشاعل الاملح تكتب | “سلسلة إيجابية (٢)السعادة”

هي فكرة تجاه الحياة،فكلما كانت نظرتك الإيجابية تملأ روحك شعرت بها،وكانت السعادة كالنهر الجاري أمام باب بيتك ،فكما أن ديننا الحنيف حثنا على حُسن الظن بالله تعالى فهي دعوة لأرواحنا للتأمل بالمعنى الحقيقي لها،فلم يخلقنا الله تعالى ليعذبنا أو يشقينا .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2714776.html

مشاعل الأملح تكتب | “سِلْسلَةُ إِيجَابِيَّةُ( ١) التَّغْيِيرَ”

أَيَّهَا الْقَارِئَ الْكَرِيمَ، رِسَالَتَي هَذَا الْأُسْبُوعِ كَلِمَاتٍ قَدْ تُلَامِسُ شَيْءٌ مَا.... فَقَطُّ أَحْسَنِ الْاِسْتِمْتَاعِ بِهَا. دَاخِلٌ كُلَّ مَنَّا صَوْتِ مُثَبِّطِ دَائِمًا يُلِحُّ عَلَيْنَا بِالْخُرُوجِ، الْحَيَاةَ غَيْرَ عَادِلَةٍ، فَلَوْ كَانَ هَذَا لَمَّا حَدَثِ ذَاكَ... وَهَكَذَا. هَلْ جَرَّبَتْ إيقاف ذَلِكَ الصَّوْتِ بِالْاِمْتِنَانِ ؟! قَدْ .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2713971.html

زِيَارَةُ مِلْكِيَّةٍ،،، الْغَيْثَ،، وَالْمَطَرَ

تَتَزَيَّنُ سَمَاءُ الْحُدودِ الشَّمَالِيَّةِ هَذَا الْأُسْبُوعِ بِزَيْنَةِ قَلُوبِ أهْلِهَا الْبُسَطَاءَ، عَنْدَمًا يَتَوَجَّهَا مَلَكَ الْإِنْسَانِيَّةُ بِهَذِهِ الزِّيَارَةِ التَّفَقُّدِيَّةِ الَّتِي تَتَلَمَّسُ اِحْتِيَاجَاتُ الْمُوَاطِنِينَ وَتَدْشِينِ مَشَارِيعِهَا التَّنْمَوِيَّةَ الْوَاعِدَةَ بِتَحْقِيقِ حُلْمِ أبْنَائِهَا فِي مُسْتَقْبَلُ لَاحَ بِأُفُقِ الرُّؤْيَةِ( طَمُوحَنَا عَنَانَ السَّمَاءِ) فَكُلَّ يَحْتَفِلُ بِهَذِهِ الزِّيَارَةِ .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2713504.html

حُلْمُ الْأَمْسِ،،،، وَاقِعَ الْيَوْمِ!

بِالْأَمْسِ أَعْلَنَتِ السُّعُودِيَّةُ عَنْ رُؤْيَةِ أَثَارَتِ الْأسْئِلَةُ، وَهَذِهِ هِي الْيَوْمُ تَنْصَهِرُ فِي بَدِيعُ الْحَقَائِقِ الَّتِي نَشْهَدُهَا عَلَى أرْضِ وَاقِعِنَا، وَلَكِنَّ لِكَيْ تَكْتَمِلَ تِلْكَ الْحَلْقَاتُ لَابِدَ أَْنْ نَتَحَلَّى بِالْوَلَاَءِ الْوَظِيفِيِّ. هُوَ الرَّكيزَةُ الْأَسَاسِيَّةُ الَّتِي يَعْتَمِدُ عَلَيْهَا الْإِنْتَاجَ الَّذِي وَضُعْتُ الْمُؤَسَّسَةَ أَهُدَّافَهَا وَخُطَطَهَا .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2713069.html

مشاعل الأملح تكتب| “من عرعر….إلى ابن سلمان”

بين الألف والياء حكاية هذا الزمان، يرويها بطل من نسل سادة كرام،مبدأه واضح للعيان، لاقرابة لأخ أو أمير كان،فقط من كان للحق سيف بتار، زلزل أرض وكسّر الخوف في أنفس الشباب. صنع حضارة أبهرت الأنسان ،ورؤية مُذ بدايتها أشير لموجدها بالبنان .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2712696.html

مكعب سكر

شامخ ذلك البنيان الذي رُصت لبِناته بأيدي أكفأ المهندسين ،لاتنهار تحت أحلك الظروف البيئية ، تداعى له الصغير قبل الكبير وكتبوا عنه أجمل القصائد التي صيغت بماء الذهب وعُلقت نسخها في أعناقهم ، أيات محكمات ، قرابينها أضعفهم نصرة وأقلهم .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2712350.html

منابر من نور

خرجت وهي تجر أذيال الفشل، تسبقها دموع الخيبة، كالمجنونة تجوب شوارع اليأس، تقهقه حيناً وتصرخ أحياناً، وبينما هي على هذه الحال؛ ضوء خافت يكاد يبين، تردع نفسها قائلة: أأنتِ مجنونة من أين يأتي نور في مدينة خاوية، سكنتها الأشباح منذ .. التفاصيل

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.ararnews.com/2712091.html