الرقيب العنزي يروي لحظة إصابته بمقذوف حوثي

  0

معبرا عن أمنيته بالعودة إلى الحد الجنوبي:

الرقيب العنزي يروي لحظة إصابته بمقذوف حوثي



admin

متابعات - إخبارية عرعر:

قال الرقيب خالد العنزي، أحد أفراد القوات البرية السعودية، والذي أصيب بالحد الجنوبي، إن معنويات الجنود هناك على خط النار مرتفعة جدًّا، لأننا ندافع عن ديننا ووطننا وعِرضنا، فإما النصر أو الشهادة. مؤكدا أن الاستشهاد مبتغى كل شخص هناك، و”إصابتي وسام شرف لي طول حياتي”.

وعبّر العنزي عن أمنيه في العودة إلى الحد الجنوبي ومساندة زملائه لخدمة الدين والوطن، أما عن لحظة سقوط المقذوف قربه، فقال: “أصابتني حالة ذهول وإغماء بعد المقذوف، وأسعفني زملائي في وقتها”. وفقًا للإخبارية.

وأشار العنزي إلى أنه أحد سكان الرياض، متزوج ولديه بنت وولد، كما أن والديه على قيد الحياة، إذ عبرا له عن فخرهما بإصابته، حامدًا الله دائمًا وأبدًا.

وأكّد العنزي أن “أصعب موقف مرّ بي عندما وصلت المستشفى عن طريق الإخلاء الطبي، كان عندما رأيت والدي أمامي.”

واستطرد بالقول: إن “الخدمات الطبية المقدمة إلى مصابي الحد الجنوبي، تقدم بأكمل وجه وبرعاية خاصة.”






أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com